أرشيف التصنيف: معلومات مفيدة

معلومات متنوعة و مفيدة

ماهو اللجنين Lignin

ماهو اللجنين

اللجنين هو فئة من البوليمرات العضوية المعقدة التي تشكل مواد هيكلية مهمة في أنسجة دعم النباتات الوعائية وبعض الطحالب. اللجنينات ذات أهمية خاصة في تشكيل جدران الخلايا، وخاصة في الخشب واللحاء، لأنها تقرض الصلابة ولا تتعفن بسهولة. كيميائيا، اللجنين هي البوليمرات الفينولية المرتبطة عبر.

مكونات اللجنين

تكوين اللجنين يختلف من الأنواع إلى الأنواع. مثال على التركيب من عينة أسبن هو 63.4٪ من الكربون، و 5.9٪ من الهيدروجين، و 0.7٪ من الرماد (المكونات المعدنية)، و 30٪ من الأكسجين (حسب الاختلاف)، المقابلة تقريبا للصيغة (C31H34O11) n. وكالبوليمر الحيوي، اللجنين غير عادي بسبب عدم التجانس وعدم وجود بنية أولية محددة. وظيفتها الأكثر شيوعا لاحظ هو دعم من خلال تقوية الخشب (تتألف أساسا من خلايا زيلم والألياف سكليرنشيما ليغنيفيد) في النباتات الوعائية.

الإنتاج التجاري العالمي من اللجنين حوالي 1.1 مليون طن متري في السنة، ويستخدم في مجموعة واسعة من التطبيقات ذات الحجم المنخفض، المتخصصة حيث الشكل ولكن ليس نوعية مهمة.

الألياف الغذائية أنواع وفوائد صحية

الألياف الغذائية أو الخشنة هي جزء غير قابل للهضم من المواد الغذائية المستمدة من النباتات. ولها عنصرين رئيسيين:
الألياف القابلة للذوبان، والتي تذوب في الماء، يتم تخميرها بسهولة في القولون في الغازات والمنتجات الفسيولوجية النشطة، ويمكن أن تكون مسبقة للبرودة واللزوجة. فإنه يؤخر إفراغ المعدة التي بدورها يمكن أن يسبب شعور موسع من الامتلاء.
الألياف غير القابلة للذوبان، والتي لا تذوب في الماء، هو خامل الأيض ويوفر يستكثر، أو يمكن أن يكون بريبيوتيك والتخمر الأيضي في الأمعاء الغليظة. الألياف يستكثر تمتص الماء لأنها تتحرك من خلال الجهاز الهضمي، وتخفيف التغوط.
ويمكن للألياف الغذائية أن تعمل عن طريق تغيير طبيعة محتويات الجهاز الهضمي وتغيير كيفية امتصاص المواد الغذائية والمواد الكيميائية الأخرى. بعض أنواع الألياف القابلة للذوبان تمتص الماء لتصبح مادة هلامية، لزجة تخمرها البكتيريا في الجهاز الهضمي. بعض أنواع الألياف غير القابلة للذوبان لها عمل يستكثر ولا تخمر. اللجنين، وهو مصدر رئيسي للأغذية غير قابلة للذوبان في الألياف، قد يغير معدل التمثيل الغذائي للألياف القابلة للذوبان. وهناك أنواع أخرى من الألياف غير القابلة للذوبان، وخاصة النشا المقاوم، مخمرة بالكامل. [4] بعض ولكن ليس كل الألياف النباتية القابلة للذوبان منع انسداد الغشاء المخاطي المعوي ونقل البكتريا المحتملة المسببة للأمراض، وبالتالي قد تعدل التهاب الأمعاء، وهو تأثير كان يطلق عليه كونترابوتيك.
كيميائيا، تتكون الألياف الغذائية من السكريات غير النشا مثل أرابينوكسيلانز، السليلوز، والعديد من المكونات النباتية الأخرى مثل النشا المقاوم، ديكسترينز مقاومة، الإينولين، اللجنين، الكيتين، البكتين، بيتا جلوكان، و أوليغوساشاريدس. وقد اعتمدت وزارة الزراعة الأمريكية موقفا جديدا ليشمل الألياف الوظيفية كمصادر ألياف معزولة يمكن تضمينها في النظام الغذائي. مصطلح “الألياف” هو شيء من تسمية خاطئة، لأن العديد من أنواع ما يسمى الألياف الغذائية ليست في الواقع ليفية.
وغالبا ما تنقسم مصادر الغذاء من الألياف الغذائية وفقا لما إذا كانت توفر (في الغالب) الألياف القابلة للذوبان أو غير قابلة للذوبان. تحتوي الأغذية النباتية على كلا النوعين من الألياف بدرجات متفاوتة، وفقا لخصائص النبات.
مزايا الألياف المستهلكة هي إنتاج المركبات الصحية أثناء تخمير الألياف القابلة للذوبان، والقدرة الألياف غير قابلة للذوبان (عن طريق خصائصها استرطابي السلبية) لزيادة السائبة، تليين البراز، وتقصير وقت العبور من خلال الأمعاء. عيب من اتباع نظام غذائي عال في الألياف هو إمكانية لإنتاج الغازات المعوية كبيرة والانتفاخ.

المغرب

المغرب أو المملكة المغربية (مشكولة: المَغْرِب، وتنطق باللهجة المغربية: لمغريب) دولة ذات سيادة تقع في منطقة المغرب العربي في أقصى غرب شمال أفريقيا. جغرافيا، يتميز المغرب بجبال داخلية وعرة، مساحات كبيرة من الصحراء وساحل مطول على طول المحيط الأطلسي والبحر الأبيض المتوسط.

يبلغ عدد سكان المغرب أكثر من 33،8 مليون نسمة وتبلغ مساحتها 446،550 كم 2 (172،410 ميل مربع). عاصمتها الرباط، وأكبر مدينة هي الدار البيضاء. وتشمل المدن الرئيسية الأخرى مراكش وطنجة وسلا وفاس ومكناس.

منذ تأسيس الدولة المغربية الأولى إدريس الأول في 789، وقد حكم البلاد من خلال سلسلة من السلالات المستقلة، حيث بلغت أوجها في عهد سلالة المرابطين والموحدين، والتي تمتد أجزاء من ايبيريا ونورث وسترن أفريقيا. واستمرت األسر املارينية والسعدي في النضال ضد الهيمنة األجنبية، وظل املغرب البلد الوحيد في شمال أفريقيا الذي يتجنب احتلال العثماني. سلالة العلويين، السلالة الحاكمة الحالية، منذ 1666. في عام 1912 تم تقسيم المغرب إلى المحميات الفرنسية والإسبانية، مع منطقة دولية في طنجة، واستعادت استقلالها في عام 1956. والثقافة المغربية هو مزيج من العرب والبربر الأصليين، أفريقيا جنوب الصحراء، والأوروبية.

المغرب دولة ملكية دستورية ذات برلمان منتخب. ملك المغرب يتمتع بسلطات تنفيذية وتشريعية واسعة، خاصة على صعيد السياسة العسكرية والسياسة الخارجية والشؤون الدينية. تمارس السلطة التنفيذية من قبل الحكومة، في حين أن السلطة التشريعية منوطة بكل من الحكومة ومجلسي البرلمان ومجلس النواب ومجلس المستشارين. الملك يمكن أن يصدر مراسيم تدعى الظهير الملكي التي لها قوة القانون. ويمكنه أيضا حل البرلمان بعد التشاور مع رئيس الوزراء ورئيس المحكمة الدستورية.

الديانة المغربية السائدة هي الإسلام، واللغات الرسمية هي العربية والبربرية. اللهجة المغربية، التي يشار إليها باسم داريجا، والفرنسية هي أيضا تحدث على نطاق واسع. والمغرب عضو في الجامعة العربية، والاتحاد من أجل المتوسط، والاتحاد الأفريقي. ولها خامس أكبر اقتصاد في أفريقيا.

الجليكوجين ما هو واين يوجد

ماهو الجليكوجين

الجليكوجين Glycogen «أو الجلايكوجين و الغلايكوجين» هو متعدد السكريات متعدد الجلوكوز من الجلوكوز glucose الذي يعمل كشكل من أشكال تخزين الطاقة في البشر، الحيوانات، الفطريات، والبكتيريا. هيكل السكاريد Polysaccharide يمثل شكل التخزين الرئيسي للجلوكوز في الجسم.

أهمية الغلايكوجين قي الجسم

جليكوجين الكبد

يعمل غلايكوجين الكبد كاحتياطي للجلوكوز حيث يساعد في الحفاظ على نسبة متوازنة للسكر في الدم وخاصة بين الوجبات الغذائية، هذا المخزون من الغلايكوجين يمكن أن ينتهي بعد فترة من الصيام عن الطعام تصل الى 18 ساعة.

جليكوجين العضلات

يعمل غلايكوجين العضلات كاحتياطي وقود لتصنيع الأدينوسين ثلاثي الفوسفات Adenosine triphosphate ضمن نفس العضلة وخاصة أثناء عملية الانقباض. هذا المخزون من الجليكوجين ينضب بعد القيام بتمرينات عضلية لفترة طويلة.

الكربوهيدرات ما هي واين توجد

ماهي الكربوهيدرات

الكربوهيدرات هي جزيئة بيولوجية تتكون من ذرات الكربون (C) والهيدروجين (H) والأكسجين (O).

مصادر الكربوهيدرات في الطعام

يتم العثور على الكربوهيدرات في مجموعة واسعة من الأطعمة. المصادر الهامة هي الحبوب (القمح الذرة والأرز) والبطاطا وقصب السكر والفاكهة والسكروز (سكر المائدة) والخبز والحليب وما إلى ذلك. النشا والسكر هي الكربوهيدرات الهامة في نظامنا الغذائي. مادة النشا وفيرة في البطاطا والذرة والأرز والحبوب الأخرى. يظهر السكر في نظامنا الغذائي على أنه السكروز، الذي يضاف إلى قائمة الأطعمة وغيرها من الوجبات، مثل الكعك و المربى والبسكويت، والجلوكوز والفركتوز التي تكون بشكل طبيعي في العديد من الفواكه والخضروات.

الجليكوجين Glycogen «أو الجلايكوجين و الغلايكوجين» هو الكربوهيدرات الموجودة في الكبد والعضلات (كمصدر حيواني). السليلوز الموجود في جدار الخلية في جميع الأنسجة النباتية هو كربوهيدرات أيضا. من المهم أن يكون في نظامنا الغذائي مثل الألياف التي تساعد على الحفاظ على نظام هضمي صحي.

المواد المخثرة والمكثفة

عامل سماكة أو مثخن هو المادة التي يمكن أن تزيد من لزوجة السائل دون تغيير كبير في خصائصه أخرى. وتستخدم عادة مكثفات صالحة للأكل في الحساء، والحلويات دون تغيير طعمها؛ وتستخدم مكثفات أيضا في الدهانات والأحبار والمتفجرات، ومستحضرات التجميل.

المواد المخثرة هي المضافات الغذائية المستخدمة لتثخين ولزوجة واستقرار مختلف الأطعمة، مثل الجيلات Gels والحلويات والمربى.

وتشمل هذه المركبات اللأصماغ الطبيعية والنشا والبكتين وأجار أجار والجيلاتين.

ومن الأمثلة على هذه العوامل المخثرة:

  • حمض الألجنيك E400
  • ألجينات الصوديوم E401
  • ألجينات البوتاسيوم E402
  • الجينات الأمونيوم E403
  • الجينات الكالسيوم E404
  • البوليساكاريدس polysaccharides من الطحالب البنية
  • أجار E406، السكاريد التي تم الحصول عليها من الطحالب الحمراء Agar
  • الكاراجينان E407، السكاريد التي تم الحصول عليها من الأعشاب البحرية الحمراء Carrageenan
  • صمغ الخروب E410، عديد السكاريد الطبيعي من بذور شجرة الخروب Locust bean gum
  • البكتين E440، السكاريد التي تم الحصول عليها من التفاح الحمضيات أو الفاكهة Pectin
  • الجيلاتين E441، التي يصنع بالتحلل الجزئي للكولاجين الحيواني Gelatin

بكتين التفاح

ماهو بكتين التفاح

بكتين التفاح هو مركب يوجد في التفاح. العديد من الفواكه الأخرى كالخروب الاناناس و البرتقال تحتوي أيضا على البكتين، على الرغم من أن التفاح يحتوي على تركيزات عالية جدا من هذه المادة.

فوائد بكتين التفاح الصحية للجسم

استخدامات البكتين الأساسية يكون في علاج اضطرابات الهضم المتنوعة. بكتين التفاح يحتوي على نسبة عالية من الألياف ويمكن استخدامها لتنظيم حركات الأمعاء. بكتين التفاح مفيد للذين يعانون من الإسهال و يقلل الالتهابات المرتبطة به. مادة بكتين التفاح مفيدة أيضا في حالات الإمساك.

بالإضافة إلى تنظيم حركات الأمعاء، بكتين التفاح أيضا مفيد للأشخاص الذين يعانون من التهاب القولون، ومرض القولون العصبي، وغيرها من اضطرابات الجهاز الهضمي. الأطعمة الغنية بالألياف تميل إلى زيادة النشاط في الأمعاء، والتي يمكن أن توفر العديد من الفوائد. قد يوصي الطبيب التفاح أو البكتين كوسيلة منخفضة التكلفة للتغلب على المشاكل المعوية. ويمكن أيضا أن يؤخذ البكتين مع الأدوية، وفي الواقع، بعض الأدوية لعلاج اضطرابات الأمعاء تحتوي بالفعل على بكتين التفاح.

البكتين هو أيضا مضاد للأكسدة. الأطعمة المضادة للأكسدة تمنح عددا من الفوائد الصحية، بما في ذلك خفض الكولسترول المرتفع، ومساعدة الناس على إدارة مرض السكري، واحتمال الحد من مخاطر بعض أنواع السرطان.

الناس الذين يستهلكون البكتين التفاح يمكن أيضا تناول الأطعمة المضادة للأكسدة الأخرى للحفاظ على وجباتهم الغذائية متنوعة.

يتم العثور على البكتين في التفاح الطازج والمجفف، مما يجعل من السهل الوصول إليه وادماجه في النظام الغذائي.

القول المأثور القديم “تفاحة كل يوم تبقي الطبيب بعيدا عنك” قد يكون جزئيا صحيح. البكتين يمكنه أن يكون مكملا غذائيا مفيدا لمساعدة الناس على الحفاظ على الصحة العامة. الناس من جميع الأعمار ومستويات الصحة يمكن أن تستفيد من منافع البكتين كون اضرار بكتين التفاح تكاد تكون منعدمة. ومع ذلك، يجب على الناس التأكد من رؤية الطبيب في حالات الإسهال، والإمساك، وآلام في المعدة، وأعراض الجهاز الهضمي الأخرى عندما تتكرر بكثرة أو تكون مستمرة أو مزمنة، كما قد تكون هناك مشكلة أخرى كامنة تحتاج إلى تحديدها ومعالجتها.

بكتين التفاح واستخداماته

يستعمل بكتين التفاح في التغذية كمكمل لعلاج اضطرابات الجهاز الهضمي على مستوى المعدة و الأمعاء وأيضا في حالة الكولسترول المرتفع، مرض السكري والوقاية من سرطان القولون وسرطان البروستاتا.

يستعمل بكتين التفاح في الصناعات الدوائية والغذائية وخاصة في المربيات وفي صناعة الجلي.

أملو المغربي

أملو عبارة عن وصفة من المطبخ المغربي من منطقة سوس ماسة وهو خليط من زيت الأركان إضافة إلى اللوز أو الفول السوداني مع العسل.

أملو معروف بخصائصه المغذية و المقوية. يتم تقديمه في وجبة الإفطار أو وجبة خفيفة مع خبز الشعير والذرة أو خبز القمح، كما يرافق جميع أنواع المعجنات.

 

زيت اركان المغربي الاصلي

زيت أركان أو أرغان هو زيت نباتي ينتج من حبات شجرة الأرغان (شجرة اركانة) النادرة المستوطنة في المغرب.

يستخدم زيت الأركان في المغرب لتغميس الخبز في وجبة الإفطار أو لتحضير وصفات مغربية تقليدية كوصفة أملو. يستخدم زيت أركان أيضا لأغراض التجميل.

مكونات زيت الاركان المغربي

يحتوي زيت أركان على توكوفيرول (فيتامين E) والفينولات والكاروتين والسكوالين والأحماض الدهنية (80٪ من الأحماض الدهنية غير المشبعة) والفينولات الطبيعية الرئيسية في زيت الأركان هي حمض الكافيك والأوليوروبين وحامض الفانيليك والتيروسول والكاتيكول والريسورسنول ، (-) – إبيكاتشين و (+) – كاتشين.

اعتمادا على طريقة الاستخراج، قد يكون زيت الأركان أكثر مقاومة للأكسدة من زيت الزيتون.

الاستعمالت المطبخية لزيت أركان

يستخدم زيت أركان الطهي (زيت الطعام الأرغان) لغمس الخبز، على الكسكس والسلطات والاستخدامات المماثلة. أملو.

نشرت مقالة بحثية في عام 2010 أن زيت الأركان يحتوي على مستويات أعلى من الزيوت الأخرى من γ-توكوفيرول، التي تمتلك خصائص كيميائية فعالة وقوية للالتهابات.

الاستعمالت التجميلية لزيت أركان

يستخدم المغاربة تقليديا زيت أركان غير المحمص في زيت مستحضرات التجميل لعلاج الأمراض الجلدية،  للبشرة والشعر.

فوائد زيت أركان الكثيرة أعطت لهذا الزيت المغربي شعبية متزايدة للاستخدامات المتعددة في مستحضرات التجميل. ارتفع عدد منتجات العناية الشخصية في سوق الولايات المتحدة لزيت الأركان كمكون من اثنين فقط في عام 2007 إلى أكثر من 100 بحلول عام 2011.

يباع زيت اركان المغربي الاصلي دون إضافات كمنتجات العناية بالبشرة والعناية بالشعر الطبيعية.

لقد دفعت زيادة شعبية زيت الأركان الحكومة المغربية إلى التخطيط لزيادة الإنتاج، بهدف زيادة الإنتاج السنوي من حوالي 2500 إلى 4000 طن بحلول عام 2020.

شجرة أركان النادرة في المغرب Argan tree Morocco

شجرة أركان أو شجرة أرغان هي من النباتات الطبيعية التي تنمو فقط في منطقة جنوب المغرب.

وجدت شجرة الأركان النادرة منذ ملايين السنين، وتتميز بقدرتها الهائلة على مقاومة الجفاف ومحاربة ظاهرة التصحر، وتنتشر على مساحة آلاف الهكتارات في عدد من المدن الجنوبية بالمغرب من بينها مدينة الصويرة، أكادير، تارودانت، تيزنيت وشيشاوة.

ويستعمل زيت أركان Argan Oil الذي يستخلص بطريقة تقليدية ويدوية لفوائده الكبيرة في التغذية و مستحضرات التجميل الاساسية الطبيعية وبعض العلاجات الطبية ايضا، كما تستغل فضلاته كعلف للماشية.